بتاريخ 29\10\2015 شارك د . محمد الشلالدة بورقة عمل بعنوان ( الآثار القانونية المترتبة على انضمام دولة فلسطين للنظام الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية) في اليوم الدراسي الذي نظمه كرسي اليونسكو بالتعاون مع كلية الحقوق وبرنامج ماجستير القانون الجنائي بجامعة النجاح وعنوان اليوم الدراسي( فلسطين والمحكمة الجنائية: تبعات على النظام القانوني الداخلي وعلى الصراع الفلسطيني الإسرائيلي).

وركزت الورقة على المركز القانوني لدولة فلسطين في القانون الدوالي وأحقيتها بالانضمام للمعاهدات الدولية ومنها النظام الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية.
وعالجت الورقة الالتزامات القانونية المترتبة على انضمام دولة فلسطين للنظام الأساسي للمحكمة الجنائية الدولية وهذا يتطلب من دولة فلسطين اتخاذ كافة الإجراءات القانونية التي ينبغي اتخاذها لضمان وكفالة الاحترام الكامل للنظام الأساسي للمحكمة الجنائية  وموائمة كافة التشريعات الوطنية بما يتلاءم والنظام الأساسي للمحكمة.

ووضحت الورقة ما مدى مسائلة والتحقيق لمرتكبي جرائم الحرب الإسرائيلية أمام المحكمة الجنائية الدولية وخاصة ما قامت به دولة فلسطين بتقديم بلاغ عن جرائم الحرب على غزة والاستيطان والأسرى وتقديم مذكرات تكميلية حول الجرائم الأخيرة في فلسطين.