بتاريخ 6\2\2016  نظم برنامج ماجستير القانون الجنائي ندوة بعنوان اثر طول امد التقاضي على القيمة الردعية للاجراءات والقرارات الجنائية, وادار الندوة د. محمد الشلالدة وتحدث عميد الكلية د. موسى دويك عن اهمية عقد مثل هذه الندوات لما فيه مصلحة لطلبة ماجستير القانون الجنائي وركز رئيس مجلس القضاء الاعلى سابقا الاستاذ علي مهنا في كلمته على ان موضوع امد التقاضي الجنائي هو في صلب موضوع القانون الجنائي والعدالة الجنائية واكد على ان تقصير امد التقاضي سيزيد من فعالية الردع الخاص والعام وسيعطي نتائج ايجابية على المجتمع. وتحدث القاضي عيسى جبور عن دور القاضي في اطالة او تقصير امد التقاضي مؤكدا على ان سبب امد التقاضي يرجع الى عدم توفر الامكانيات الحديثة والتكنولوجيا الحديثة في الادلة والاثبات لدى القاضي الجنائي مما يزيد من امد التقاضي.وفي كلمة النيابة العامة اكدت الاستاذة هيا ابو سل على ان النيابة لها دور رئيسي وفعال في امد التقاضي والنيابة تقوم باداء رسالتها الجنائية على اكمل وجه. وفي كلمة القاضي عيسى عمرو وضح دور القضاء العسكري في انه لا يختلف تماما عن القضاء المدني وان القضاء العسكري ينظر في العديد من القضايا ضمن الامكانيات المتوفرة لديه وبالسرعة الممكنة.

وفي ختام الندوة تم طرح العديد من الاسئلة من قبل الحضور وتم الاجابة عليها من قبل المتحدثين.

واكد د. شلالدة على اهمية عقد مثل هذه الندوات القانونية بمشاركة من قبل طلبة ماجستير القانون الجنائي وهذا بدوره ينطلق من تأهيل وتطوير الكفاءات الاكاديمية والقانونية لدى الطلبة من خلال ممارستهم العملية في اجهزة العدالة . كما واجمع المتحدثين القضاة والمحامون والنيابة واجهزة الشرطة جميعا يتحملون المسؤولية في طول او قصر امد التقاضي

لمشاهدة الفيديو الخاص بالندوة الرجاء الضغط على الرابط: http://www.alquds.edu/ar/?option=com_hdwplayer&view=video&wid=67