بتاريخ 16/11/2016 عقدت جامعة القدس من خلال برنامج ماجستير القانون الجنائي وبالتعاون مع هيئة مكافحة الفساد اليوم الأربعاء، ندوة قانونية تحت عنوان "مكافحة جريمة الفساد في المنظومة العقابية الوطنية والدولية"، في حرم الجامعة الرئيس- أبوديس، بحضور عميد كلية الحقوق د. موسى دويك، ومنسق برنامج ماجستير القانون الجنائي في الجامعة د. محمد الشلالدة، وعدد من الحقوقيين وأساتذة القانون في الجامعة والطلبة.

وقد افتتح الندوة د. محمد الشلالدة، وأكد في كلمته على دور عقد مثل هذه الندوات في توطيد أواصر العلاقة ما بين الهيئة والمؤسسات الأكاديمية، لتبادل الخبرات القيمة بين الطرفين في مجال مكافحة الفساد، وثمن على دور هيئة مكافحة الفساد في تجسيد مفاهيم النزاهة والشفافية والمسائلة.

من جانبه أكّد د. موسى دويك على ضرورة تظافر الجهود لمحاربة الفساد بكافة أشكاله، مشيراً إلى الدور الكبير للجامعات إلى جانب هيئة مكافحة الفساد في مجال التوعية لتعميم النزاهة والشفافية.

وبالنيابة عن رئيس هيئة مكافحة الفساد، أشارت أ. رشا عمارنة، مدير عام الشؤون القانونية في هيئة مكافحة الفساد أن على الجميع العمل من أجل تجسيد مفاهيم النزاهة والشفافية والمسائلة، وخلق بيئة فلسطينية مناهضة للفساد، من خلال تعزيز المعرفة العلمية، والاهتمام بالبحث العلمي.

كما عرضت عمارنة ورقة تحدّثت فيها عن دور الهيئة والنيابة في التحقيق بجرائم الفساد، ودور النيابة العامة المنتدبة لدى هيئة مكافحة الفساد في مباشرة الدعوى أمام المحكمة. وبينت بورقتها الإطار القانوني الناظم لعمل هيئة مكافحة الفساد، وتفسيرات القانون، لا سيما فيما يتعلق بجرائم الفساد، والأشخاص الخاضعين لأحكام القانون بالإضافة إلى الاختصاصات والصلاحيات والاجراءات المتبعة لدى الهيئة فيما يتعلق بالشكاوى والبلاغات المقدمة.

أما عن العلاقة بين حقوق الانسان والفساد فقد قدم أ. معن ادعيس من ديوان المظالم ورقة ركز فيها على الاتفاقيات الدولية التي انضمت إليها دولة فلسطين وتبعات هذا الانضمام، إضافةً إلى القوانين الفلسطينية ذات الصلة، والتعريف بالآليات الدولية والوطنية لحماية حقوق الإنسان وختم ورقته بالتطرق إلى العلاقة بين هيئة مكافحة الفساد وديوان المظالم.

من جهته بين د. فادي ربايعة دور جهاز الشرطة في مكافحة الفساد من خلال ورقته التي جاءت تحت عنوان " الفساد في
جهاز الشرطة: خلاصة الخبرة العالمية".

فيما تحدّث د. نبيه صالح في ورقته عن مدى موائمة التشريعات الوطنية الفلسطينية مع اتفاقية هيئة الأمم المتحدة لمكافحة الفساد.

وتخللت الندوة مناقشة العديد من القضايا كإنجازات هيئة مكافحة الفساد والقضايا التي بتت فيها، وأوصى الحضور بتفعيل تدريس مساق النزاهة والشفافية كمتطلب اختياري لطلبة الجامعة، وتدريس مساق جرائم الفساد لطلبة كلية الحقوق على وجه الخصوص، وتدريب طلبة الكلية على تناول موضوعات جرائم الفساد في مساق المحكمة الصورية للدمج ما بين الجانبين النظري والعملي.

يُشار إلى أن هذه الندوة تأتي ضمن مشروع تطوير برنامجي ماجستير القانون الجنائي في جامعة النجاح الوطنية وجامعة القدس، والقانون والاقتصاد في جامعة بيرزيت.

الرابط لفيديو الندوة كاملا: https://www.youtube.com/watch?v=8GiT5nQZd9I